آخر الاخبار

من إسطنبول.. وزير الخارجية الإماراتي يكشف تفاصيل لقائه مع أردوغان قائد ألوية العمالقة أبو زرعة المحرمي يستدعي قيادات الألوية والأحزمة الأمنية ويعقد إجتماعاً استثنائيًا - تفاصيل أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم السبت في عدن وصنعاء فيما ”غروندبرغ“ يختتم الجولة الأولى من مفاوضات عمّان.. رئيس الوفد الحكومي يؤكد استمرار المحادثات لفتح معابر تعز أحدهم طفل.. مقتل مدنيَين اثنين بانفجار لغم زرعه الحوثيون غربي اليمن الوزير ”بحيبح“ يبحث مع الصحة العالمية امكانية تقديم مزيد من الدعم لليمن أصبحت تريند بساعات.. فتاة يمنية ظهرت بإعلان ”ليفربول“ تخطف الأنظار الحكومة اليمنية تبحث مع البنك الدولي دعم برامج زيادة الانتاج الزراعي والحيواني مجلس القيادة الرئاسي يطلع على جديد الوديعة السعودية والإمارات ووزير الدفاع يضع مجلس الرئاسة أمام مستجدات الوضع العسكري وخرقات المليشيات الحوثية.. تفاصيل ظاهرة فلكية حدثت فوق الكعبة المشرفة ظهر اليوم

تسيسوا .. تأدلجوا .. ولكن..!
بقلم/ ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ: 10 أشهر و 25 يوماً
الجمعة 02 يوليو-تموز 2021 06:12 م

 
يؤلمني حينما أكتب عن تجاوز حكومي وفساد إداري ، وعن استغلال قوة السلطة ومواردها في تحقيق مصالح شخصية وسياسية ، وفي خدمة ذي قربى وجاه .. فيأتي بعضهم ليجعلوا ذلك مجالا للتنابز السياسي والتراشق الإعلامي بين مكون وآخر .. خدمة لتوجههم فقط . كم أتمنى أن نجعل من النقد الهادف قضية رأي عام ، تتوحد الجهود والآراء نحو تصحيح العوج ، والحد من تفشي الفساد وتمدده . وهذا ليس أمرا بدعيا ولا تعصبا مذموما ، فقد شهدت مكة قديما تأسيس "حلف الفضول" ، حين أدرك عقلاؤهم أن الظلم سيطغى والباطل سيعلو ، إن لم يتوحدوا في سبيل حجزه . فتعاهدوا بالله ليكونُن يدا واحدة على أن لا يُظلم بمكة أحد حتى يأخذوا له بحقه ، وأنهم معه حتى يؤدُّوا له مظلمته ممن ظلمه شريفا أو وضيعا ، وأن لا يتركوا لأحد فضلًا عند أحد إلا أخذوه ، أو يبلغوا في ذلك عذرا . وغيره مما يرسخ معروفا ويقلع منكرا . اليوم وفي واقع تغييب الدولة المدنية وتعطيل مؤسساتها ، وفي ظل انحراف الساسة وسطوة القادة .. فقد وجب وجود هكذا حلف بين الناس ، يحقق نصرة المظلومين وحجز الظالمين عن استغلال نفوذهم الاجتماعي والسياسي ، أو العسكري والأمني في قهر العباد ونهب البلاد . لقد أدرك عقلاء الجاهلية أمرهم فعقلوه ، فهل بخل زماننا برجال نخوة وحكمة يجمعون أمرهم ضد أي ظلم وباطل يتعرض له بنو جلدتهم ، بكل سبل السلم المتاحة لهم . هل من أهل إخلاص يلتقون على هذا الفضل ؟. يحقون الحق ويحجزون الظلم ، ويلزمون صدق الأخاء وسمو الوفاء . وإني لمعهم ومنهم .