الحب في الزمن الغادر
بقلم/ صابر حجازي
نشر منذ: 9 سنوات و شهرين و 13 يوماً
الثلاثاء 28 فبراير-شباط 2012 06:20 م

ايزيس...

يا حب القلب الأوحد

ملعون..هذا العصر الزائف

ملعون..هذا الخوف الراهب

والصامت

ايزيس..

ياحبي

قلبي أنهك منذ الفرقة

حب صادق..... يذبح

تقتله..

عجلات المادة

في وحل ظلام جارف

سنظل نعاني الغربة

لكني

مازلت , أراكِ

برغم البعد..

برغم عناء الترحال

حبا يصحبني

في زمن

يكفر بالحب

صبح مساء

في زمن يتحدى ألشفقــة

يذبح أغصان ألبهجــة

يغتال مشاعرنا ألصادقة

...ألطفله

فالحب الأكبر

يهوى في قاع الهوه

أو يحيا

مصلوبا

تخنقه المادة

ايزيس

يا أطهر من دمعه

يا قطر ندى ارتاح علي اجنحة الزهر

امتدي في القلب

كمئذنة..

واشيعي في دربي

أبيات الشعر

فانا منكِ ... واليكِ

وأنا

يا عشقي

ان امضي

فنهاية تجوالي..

انتِ

ايزيس..

مازلت اراك

برغم البعد..

برغم ظلام اليأس

تطلين بشائر

من أعين كل الأطفال

مازلت أحس بأنك في دربي

حبة حب اخضر

مازلت أرى في عينيك

الصبح الأتي الأطهار

لكن...

هذا العصر الطاغي

يغتال الشعر

يغتال..

ممالك كل خيال

ايزيس......

سنظل نعاني الغربة

مادام الخوف

يسكن..

حتي الغرفة

والحق..

بهذا العصر الزائف

باطل

والصدق بأعيننا..ذاهل

سنظل نعاني الغربة

ونحّـن لتلك الليلة

ان نرجع يوما...

في ليلة صيف وردية

نرشف قمر الليل

في كاس خمرية

نأوى الحيرى

في بيت من أغصان الحرية

سنظل نحنّ لتلك الليلة

سنظل

نحّن

لتلك

الليلة

 (اسطورة ايزيس و أوزيريس)

حسب الأسطورة المصرية، أوزيريس قتله أخوه الشرير ست، رمز الشر ،ومن ثم ألقاه ست في نهر النيل وقطع أوصاله ورمى بها إلى أنحاء متفرقة من وادي النيل، بكت إيزيس عليه كثيرا وبدأت رحلتها بحثا عن أشلاء زوجها في كل مكان ، وفي رسومات المعبد الذي أقامه الملك سيتي الأول أبو رمسيس الثاني الشهير تشرح التصويرات الجدارية ما قامت به إيزيس من تجميع لجسد أوزيريس وبسبب انتصاره على الموت وهب أوزيريس الحياة الأبدية والألوهية على العالم الثاني.

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
د.عبدالمنعم الشيبانيجواب القرى
د.عبدالمنعم الشيباني
عبده نعمان السفيانيمن ثائر إلى هادي مع التحية
عبده نعمان السفياني
عبد القوي بن علي مدهش المخلافيماما حمص وبابا عمرو
عبد القوي بن علي مدهش المخلافي
محمد جمال الدينالحب الأبدي
محمد جمال الدين
مشاهدة المزيد