بالأرقام والبيانات.. تقرير يكشف حجم الثروة المطلوبة لدخول نادي الأغنياء في 25 دولة

الإثنين 22 مايو 2023 الساعة 10 صباحاً / مأرب برس- وكالات
عدد القراءات 2989

كشف تقرير جديد صادر عن الوكالة العقارية Knight Frank عن حجم الثروة التي يجب أن يمتلكها الشخص ليصبح ضمن فئة أغنى 1% في 25 دولة حول العالم.

وتظهر البيانات الجديدة أن الأمريكيين الذين يأملون في أن يكونوا جزءا من أغنى 1 في المائة في البلاد يحتاجون إلى 5.1 مليون دولار على الأقل، ولكن على الرغم من أن هذا مبلغ ضخم، إلا أنه أقل من نصف ما يطلبه المقيمون في موناكو حيث يحتاجون إلى 12.4 مليون دولار للدخول إلى نادي الـ1% للأغنياء، وعادة لا يدفع المليارديرات المقيمين في إمارة البحر الأبيض المتوسط ​​الصغيرة ضريبة الدخل، مما يساعد على إبقائهم على رأس قائمة أثرياء العالم.

إقرأ المزيد السعودية تقرير بريطاني يرجّح ارتفاع نسبة الأثرياء في السعودية وتظهر الأبحاث التي أجريت في 25 دولة أن سويسرا تأتي في المرتبة الثانية بعد موناكو، حيث تحتاج إلى 6.6 مليون دولار للانضمام إلى فاحشي الثراء، بينما تأتي أستراليا في المرتبة الثالثة بتدفق نقدي ضروري قدره 5.5 مليون دولار.

وتحتل الولايات المتحدة المرتبة الخامسة في القائمة خلف نيوزيلندا، بعد أن تراجعت مرتبتين عن المركز الثالث في عام 2021. وفي آسيا، تمتلك سنغافورة أعلى عتبة مع 3.5 مليون دولار مطلوبة لتكون في أعلى 1 في المائة متقدمة على هونغ كونغ (3.4 مليون دولار).

وفي الشرق الأوسط، جاءت الإمارات بالمرتبة الأولى إذ لابد أن يمتلك الشخص هناك ثروة بقيمة 1.6 مليون دولار ليصبح ضمن فئة أغنى 1% من الأشخاص، فيما حلت السعودية ثانية بـ740 ألف دولار أمريكي.

وفي أمريكا اللاتينية، فاحتلت البرازيل المرتبة الأولى بثروة ضرورية تبلغ 430 ألف دولار، وتشير النتائج إلى أن ارتفاع تكاليف المعيشة في العديد من البلدان بالإضافة إلى مخلفات وباء كوفيد - 19 في جميع أنحاء العالم، يوسع الفجوة بين أغنى وأفقر الدول.

أما في الفلبين فمبلغ 57 ألف دولار يمكنك من دخول شريحة الأغنياء في البلاد، ولكي تكون جزء من أغنى 1 في المائة في كينيا فأنت بحاجة إلى 20000 دولار فقط. الترتيب الذي ورد في التقرير:

-1- موناكو: 12.4 مليون دولار -

2- سويسرا: 6.6 مليون دولار -

3- أستراليا: 5.5 مليون دولار -

4- نيوزيلندا: 5.2 مليون دولار -

5- الولايات المتحدة: 5.1 مليون دولار -

6- أيرلندا: 4.3 مليون دولار -

7- سنغافورة 3.5: مليون دولار -

8- فرنسا 3.5: مليون دولار -

9- هونغ كونغ: 3.4 مليون دولار -

10- بريطانيا: 3.3 مليون دولار

-11- إيطاليا: 2.6 مليون دولار -

12- إسبانيا: 2.5 مليون دولار -

13- اليابان: 1.7 مليون دولار -

14- الإمارات: 1.6 مليون دولار -

15- الصين: 960 ألف دولار -

16- جهورية التشيك: 880 ألف دولار

-17- السعودية: 740 ألف دولار -

18- رومانيا: 587 ألف دولار -

19- ماليزيا: 485 ألف دولار -

20- البرازيل: 433 ألف دولار -

21- المكسيك: 383 ألف دولار

-22- الهند: 175 ألف دولار

-23- جنوب إفريقيا: 109 ألف دولار -

24- الفلبين: 57 ألف دولار -

25- كينيا: 20 ألف دولار وفي الوقت الذي يتصارع فيه الكثير من الناس مع عبء التضخم المتزايد، حسب التقرير، أضاف أغنى 500 شخص في العالم ما يقرب من 600 مليار دولار إلى ثرواتهم المجمعة هذا العام.

ووفقا لـ Knight Frank، انخفض العدد العالمي للأفراد فاحشي الثراء بنسبة 3.8 في المائة في عام 2022 إلى حوالي 580 ألفا، بعد ارتفاعه في العام السابق.

ومع ذلك، شهدت دول الشرق الأوسط بما في ذلك الإمارات والسعودية زيادة في عدد السكان فاحشي الثراء العام الماضي مع انتعاش أسعار الطاقة