حزب الإصلاح بمارب يطالب بسرعة تسليح القوات المسلحة ويدعو المجلس الرئاسي الوفاء بوعوده

الإثنين 23 يناير-كانون الثاني 2023 الساعة 06 مساءً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 1833

 

 دعت هيئة الشورى المحلية للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة إلى سرعة تسليح القوات المسلحة وتطوير قدراتها بما يمكنها من تحقيق طموح الشعب اليمني في استعادة دولته .

كما شددت هيئة شورى الاصلاح في بيانها على سرعة استكمال معالجة جرحى الحرب في الدفاع عن مارب والوطن والاهتمام بأوضاعهم وتحسينها ورعاية اسر الشهداء والجرحى والمعتقلين.

وحول الجرعة السعرية التي تحاول حكومة معين عبدالملك من اقرارها بمحافظة مأرب نبهت هيئة شورى الإصلاح بمأرب من الإجراءات التي تحاول من خلالها الحكومة إقرار جرع سعرية تستهدف الحاضنة الشعبية بمحافظة مأرب في مجال المشتقات النفطية والغاز .

كما طالبت هيئة شورى الإصلاح بمارب المجلس الرئاسي الوفاء بوعوده التي أعلنها رئيس المجلس الرئاسي في أول خطاب له وهو المضي في المعركة العسكرية لاستعادة الجمهورية والمعركة الاقتصادية الداعمة للاقتصاد الوطني.

جاء هذا في سياق بيان صادر عن لقاء لهيئة الشورى المحلية للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة مأرب، اليوم الاثنين حيث عقدت ، دورة استثنائية تحت شعار "وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله". وفي الاجتماع استمع أعضاء الهيئة إلى تقرير أداء المكتب التنفيذي للإصلاح خلال المرحلة الماضية، قدمه رئيس المكتب الشيخ مبخوت بن عبود الشريف، استعرض فيه دور الاصلاح النضالي خلال الفترة الماضية ومشاركته مع القوى السياسية والاجتماعية مرحلتي النضال السلمي والتصدي لانقلاب مليشيا الحوثي.

واستعرض رئيس هيئة شورى الإصلاح المحلية بمحافظة مأرب الشيخ عبدالله البازلي، في كلمته أدوار الاصلاح النضالية واسهاماته الاجتماعية والسياسة، وكذلك دور القوى السياسية والقبائل في مختلف المراحل السابقة في المحافظة، وما ينبغي أن يكون عليه أبناء الإصلاح في المرحلة القادمة مشددا على ان يكونوا عند مستوى المسؤولية في هذه المرحلة التاريخية المهمة. وخلال الاجتماع تم انتخاب الشيخ سعيد بن علي مثنى، رئيساً لهيئة القضاء المحلية، كما انُتخب مقررا لهيئة الشورى، وامينا عاما للمكتب التنفيذي وعدد من الدوائر الشاغرة في المكتب.

وأشاد البيان الختامي للدورة الاستثنائية لهيئة شورى الاصلاح المحلية بمحافظة مأرب، بالجهود التي بذلتها قيادة وأعضاء وأنصار الإصلاح خلال الفترة الماضية في الدفاع عن الجمهورية والثورة، وإصلاح ذات البين والإسهام بجمع الكلمة وتوحيد الصف، والارتقاء بالعمل التنظيمي. كما اشاد البيان بالمواقف المشرفة لأبناء محافظة مارب خاصة وأبناء اليمن عامة ومشاركتهم الفاعلة في المعركة الوطنية ضد مليشيا الحوثي الإرهابية، والتضحيات الكبيرة التي قدمتها ولازالت تقدمها قبائل مأرب خاصة وأبناء اليمن عامة على تخوم المحافظة وفي كل ميادين الشرف والبطولة. واكد البيان على المضي مع كل الشرفاء والمخلصين من أبناء المحافظة من مختلف المكونات السياسية والقبلية والمجتمعية في مساندة الجيش والأمن في المعركة ضد العناصر التخريبية والإرهابية.

ودعا بيان هيئة شورى الاصلاح كافة القبائل والقوى السياسية إلى مزيد من تعضيد اللحمة القبلية والسياسية في مواجهة المليشيات والعناصر التخريبية الإرهابية التي تستهدف محافظة مأرب أرضا وإنساناً.

وحيا البيان المواقف البطولية والمشرفة لأبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وكافة الأجهزة الأمنية بالمحافظة ودورها في مختلف الجبهات والميادين في مواجهة المليشيات الحوثية على مدى ثمانية أعوام.

وعبرت الهيئة في بيانها عن الشكر للأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة على مواقفهم الأخوية والداعمة.

واكد بيان هيئة الشورى دعمه لدعوات السلام الذي يؤسس لسلام دائم ينهي معاناة اليمنيين ويحفظ أمن واستقرار البلد ودول الجوار، وفقا لمرجعيات الحل السياسي المتمثلة في القرار 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني.

وأدنت هيئة شورى الإصلاح ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي من قتل وابادة لأبناء الشعب الفلسطيني.

وعبر بيان هيئة الشورى المحلية للإصلاح بمأرب عن استنكارها لقيام أحد المتطرفين المسيحيين بإحراق نسخة من القران الكريم في العاصمة السويدة في إساءة متعمدة للإسلام والمسلمين واستفزاز مشاعر المسلمين.