حماس توجه رسالة تحذيرية شديدة اللهجة الى إسرائيل

الثلاثاء 22 يونيو-حزيران 2021 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 5211

حذرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الثلاثاء، إسرائيل من "المماطلة والتباطؤ" في كسر الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة.

 

جاء ذلك في بيان صدر عن حركة "حماس"، عقب اجتماع مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

 

وقالت الحركة: "نحذر الاحتلال وحلفائه من المماطلة والتباطؤ في كسر الحصار عن قطاع غزة، ومن عدم الالتزام بإجراءات كسر الحصار التي تمت سابقا أو اعاقة عملية الإعمار".

 

وأضافت "شعبنا العظيم ومقاومته لن يصمتوا مطلقا وسيرى العدو أننا جاهزون لكل الخيارات وسنقاومه بكل الوسائل الشعبية".

 

وتابعت: "لن يفلح العدو في سياسية الابتزاز ولي الذراع، ولن نقبل الضغط على شعبنا أو محاولة ربط ملفات مع بعضها فالأسرى مقابل الأسرى، وسيرى العدو بأسا لم يره من قبل وشعبنا جاهز للتحدي وفرض المزيد من المعادلات".

 

واستنكرت حماس، ما أسمته "التساوق الأممي" مع إسرائيل المتمثل في عدم ضم الاحتلال إلى "قائمة العار" الدولية .

 

وقالت: "نستنكر ما عبر عنه مبعوث الأمم المتحدة (المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند) من تماهي مع الموقف الإسرائيلي".

 

وأضافت: "الأمم المتحدة منظمة عالمية سياسية وإنسانية مسؤولة عن تحقيق السلم ومساعدة الشعوب خاصة الواقعة تحت الاحتلال، وليس التواطؤ مع الاحتلال ومساندته ضد شعب أعزل يتعرض لشتى أنواع الابتزاز والحصار".

 

ودعت الحركة الأمين العام للأمم المتحدة إلى "إلزام الاحتلال بالقانون الدولي والوقوف مع شعبنا الذي صدرت عشرات القرارات الدولية لصالحه ولم يطبق شيء منها حتى الآن".

 

ويأتي الاجتماع بعد لقاء عقد الإثنين، بين المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، ورئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار، لبحث جهود تثبيت وقف إطلاق النار وتخفيف الحصار عن غزة.

 

والإثنين، قال السنوار، عقب لقاء جمعه مع وينسلاند: "اللقاء سيء، ولم يكن إيجابيا بالمطلق".

 

وأوضح السنوار أن حركته أبلغت وينسلاند، رفضها لـ"الابتزاز الإسرائيلي".

 

وبدأ في 22 مايو/أيار الماضي، وقف إطلاق نار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل برعاية مصرية، أنهى مواجهة عسكرية استمرت 11 يوما.

 

وشنت إسرائيل نهاية الأسبوع الماضي، غارات على مواقع تتبع لحركة "حماس"، ردا على ما قالت إنه إطلاق "بالونات حارقة" من القطاع.