دراسة تنشر لأول مرة في تحذير الحوامل من خطر مضاعفات خطيرة جراء قيادة السيارة

الأحد 26 مارس - آذار 2023 الساعة 01 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2238

 

 

حذر باحثون النساء الحوامل من خطر شديد قد يدهمهن على الطرقات، حيث وجدت دراسة جديدة أن حتى التعرض لتصادمات طفيفة قد يزيد من مخاطر مضاعفات لدى الولادة. وتوصل الباحثون إلى أن حوادث السيارات الصغيرة يمكن أن تؤدي إلى انفصال المشيمة باكرا وانقباض الرحم المطول والحاجة إلى تحريض المخاض.

وأظهرت الأبحاث السابقة أن حوادث السيارات الخطيرة قد تؤدي إلى حدوث مشاكل في الولادة مثل الشلل الدماغي، ولكن حتى الآن لم يكن معروفا ما إذا كانت التعرضات الصغيرة نسبيا للحوادث، تضر أيضا. ولمعرفة ذلك، قام باحثون من تايوان بمقارنة سجلات المواليد ومطالبات التأمين الطبي الخاصة بالنساء اللائي تعرضن لحوادث على الطرق، وقارنوهن بالنساء اللائي لم يتعرضن لحوادث سير.

وكشفت الدراسة، التي نُشرت في مجلة BMJ Injury Prevention، أن النساء الحوامل اللواتي تعرضن لحوادث صغيرة على الطرق كن أكثر عرضة بنسبة 70% لتجربة انفصال المشيمة المبكر، ويحدث هذا عندما تنفصل المشيمة عن جدار الرحم، إما جزئيا أو كليا. ويمكن أن يسبب هذا نزيفا لدى الأم وقد يترافق مع سوء إمداد الطفل بالأكسجين والمواد المغذية.

وكانت 54% من المجموعة نفسها أيضا أكثر عرضة للمخاض المستحث (تحريض المخاض)، و34% أكثر عرضة لانقباض الرحم المطول. كما أن النساء الحوامل اللائي تعرضن لحوادث طفيفة أثناء ركوب الدراجات كانت لديهن مخاطر أعلى بشكل ملحوظ لأن يصبن بمضاعفات لدى الولادة وكن أكثر عرضة بنسبة 83% لانفصال المشيمة مقارنة بحوادث السيارات.

 وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة، الدكتورة تشونغ يي لي من جامعة تشينغ كونغ الوطنية، في تاينان، تايوان: "تعزز هذه النتائج حقيقة أن العاملين في مجال الرعاية الصحية يجب أن يكونوا على دراية بهذه الآثار وأن يفكروا في تزويد النساء الحوامل بالمواد التعليمية حول السلامة المرورية على الطرق واختيار السيارة أثناء السفر خلال فترة الحمل".

وأضافت: "بالنظر إلى الارتباطات التي تمت ملاحظتها، هناك حاجة إلى فهم أفضل في البحث المستقبلي للظروف التي تعقب الحوادث أثناء الحمل من أجل تطوير إدارة فعالة".

وأظهرت الدراسة الجديدة أن النساء اللائي تعرضن لإصابات أكثر خطورة في حوادث الطرق كن أكثر عرضة لخطر مضاعفات الولادة. والنساء اللائي تم إدخالهن إلى المستشفى في غضون ثلاثة أيام من حادث سيارة كن أكثر عرضة بنحو ستة أضعاف للإصابة بانفصال المشيمة.

وكانت هؤلاء النساء أيضا معرضات بشكل كبير لخطر النزيف الشديد قبل الولادة، ما يتطلب ولادة قيصرية، وولادة أطفال بوزن أقل من الوزن الطبيعي