لا للانحراف عن أهداف التحالف
بقلم/ سيف الحاضري
نشر منذ: أسبوع و يومين و 5 ساعات
الأحد 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2018 04:21 م

اخبار الانتصارات في الحديدة ، تبعث على التفائل نريد للشرعية وللوطن وللتحالف النصر ، على ميليشيات الحوثي باعتبارها كارثة وطنيه تدميرية بموروثها الطائفي العقدي .

نريدها اخر الحروب ، كلما نطالب به هو تحقيق أهداف التحالف باستعادة الدولة وعودة الشرعية ، واحتكار الدولة للسلاح .

كلما ننشدة ونصرخ من آجلة هو البناء لسلام مستدام كامل الأركان ، هذا ماينشدة الشعب وتطمح إلى تحقيقة كل القوى الوطنية السياسية والاجتماعية ،ط.

نحن مع التحالف في تحقيق أهدافة التي اعلنها للعالم وباركتها الشرعية بكل مكوناتها السياسية.

، ودون تحقيق تلك الأهداف فهو مرفوض ، ننتظر اشراقة شمس اليمن الاتحادي ، ونهاية اخر الحروب ، ودون ذلك لايمكن القبول بة .

سنرفض المشاريع المنحرفة عن أهداف التحالف ، والمشاريع المفخخة بعصبويات مناطقية وعنصرية، وسنرفض انحراف اَي طرف في التحالف عن اهدافة المعلنة ، شركاء لا رعايا .