لأول مرة بالعالم.. زرع قلب خنزير في إنسان

الثلاثاء 11 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 2898

 

تم زرع قلب خنزير رجل يبلغ من العمر 57 عاما مصاب بمرض في القلب يهدد حياته قلب خنزير معدل وراثيا، في عملية هي الأولى من نوعها تمنح الأمل لمئات الآلاف من المرضى الذين يعانون من فشل في الأعضاء.

ويدور الحديث عن أول عملية زرع ناجحة لقلب خنزير في إنسان، وتم إجراء العملية التي استغرقت ثماني ساعات في مدينة بالتيمور الأمريكية يوم الجمعة الماضي، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

وأمس الإثنين، قال الجراحون في المركز الطبي بجامعة ميريلاند حيث أجريت الجراحة الرائدة، إن المريض ديفيد بينيت في حالة جيدة. قال الدكتور بارتلي جريفيث، مدير برنامج زراعة القلب في المركز الطبي، الذي أجرى العملية: "نعم هناك نبض بالفعل، وهناك ضغط دم، إنه قلبه".

وأضاف: "إنه (قلب الخنزير الذي تمت زراعته) يعمل ويبدو طبيعيا. نشعر بسعادة غامرة، لكننا لا نعرف ما سيحدث غدا.

لم يتم القيام بذلك من قبل". في العام الماضي، تلقى حوالي 41354 أمريكيا عضوا مزروعا، حصل أكثر من نصفهم على الكلى، وفقًا للشبكة المتحدة لمشاركة الأعضاء، وهي منظمة غير ربحية تنسق جهود شراء الأعضاء في البلاد.

ولكن هناك نقص حاد في الأعضاء، ويموت حوالي 12 شخصا على قوائم الانتظار كل يوم.

والعام الماضي، تلقى حوالي 3817 أمريكيا قلوب المانحين البشريين، لكن الطلب لا يزال أعلى من المتاح.

عمل العلماء بجد لتطوير الخنازير بحيث لا يرفض جسم الإنسان أعضاءها، وقد تسارعت الأبحاث في العقد الماضي من خلال تقنيات جديدة لتحرير الجينات والاستنساخ.

 وتأتي عملية زرع القلب بعد أشهر فقط من نجاح الجراحين في نيويورك في ربط كلية خنزير معدل وراثيا بشخص ميت دماغيا.

ويأمل الباحثون أن تؤدي مثل هذه الإجراءات إلى دخول حقبة جديدة في الطب في المستقبل حيث لا يكون هناك نقص في الأعضاء البديلة للملايين حول العالم ينتظرون الكلى والأعضاء الأخرى.

قال الدكتور ديفيد كلاسين كبير المسؤولين الطبيين في الشبكة المتحدة لمشاركة الأعضاء وطبيب زراعة الأعضاء: "هذا حدث فاصل.. بدأت الأبواب تفتح والتي ستؤدي على ما أعتقد إلى تغييرات كبيرة في كيفية تعاملنا مع فشل الأعضاء".