فلسفة ضاحي خلفان حول لقاء أردوغان و ابن زايد في أنقرة

الخميس 25 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 07 مساءً / مارب برس- وكالات
عدد القراءات 3167

علق نائب رئيس شرطة دبي، ضاحي خلفان، على زيارة ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، للرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ حوالي 10 سنوات.

وقال خلفان في تغريدة على "تويتر": "ما حملنا على تركيا ولا على أردوغان إلا حين شنوا الحملات علينا.. جنحوا للسلم فجنحنا".

واعتبر خلفان دولة الإمارات "أمة تسامح وسلام ووئام"، لكن مع من يكن لها الاحترام، على حد تعبيره.

والأربعاء، أدى ابن زايد زيارة إلى أنقرة التقى خلالها بالرئيس التركي أردوغان في خطوة هي الأولى من نوعها منذ 2012.

وبدأ التوتر التركي الإماراتي قبل 8 سنوات بعد تطورات الأحداث في مصر، ثم توسع وانتقل إلى الملفات السورية والليبية وشرق المتوسط والقضية الفلسطينية والأقليات في المنطقة والمناورات العسكرية المشتركة مع اليونان وقبرص اليونانية.

وعقب زيارة الأربعاء، أعلنت الإمارات عن تأسيس صندوق بقيمة 10 مليارات دولار لدعم الاستثمارات في تركيا.

ووقع أردوغان وابن زايد عددا من الاتفاقات بين البلدين في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، بينها توقيع البنك المركزي التركي ونظيره الإماراتي مذكرة تفاهم للتعاون الثنائي.