المبعوث الأممي يطلب دعماً ايرانياً ويؤكد: ”عازم على التوصل لحل سلمي للنزاع في اليمن“

الخميس 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 05 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 1240

أعرب المبعوث الأممي الخاص لليمن، "هانس غروندبرغ"، عن قلقه البالغ قلق من التصعيد العسكري في اليمن والذي تسبب بخسائر فادحة في أرواح المدنيين تسبب به من خسائر فادحة في أرواح المدنيين والأطفال.

جاء ذلك في بيان نشره مكتب المبعوث الأممي بشأن ختام زيارته الأولى لإيران، حيث التقى خلالها كبار المسؤولين الإيرانيين وممثلين عن المجتمع الدولي في طهران. بحسب البيان.

وأكد البيان أن المبعوث "شدد خلال لقاءاته على الحاجة لدعم جهود الأمم المتحدة للتوصّل إلى تسوية تفاوضية للنزاع" في اليمن.

وعبر المبعوث "عن قلقه البالغ من التصعيد العسكري في اليمن والذي يتسبب بخسائر فادحة في أرواح المدنيين، بمن فيهم الأطفال، ويقوّض جهود السلام".

وأكد "على الحاجة الملحّة إلى خفض التصعيد في كافة أنحاء اليمن بما في ذلك في مأرب"، وفقا للبيان.

وأوضح البيان أن المبعوث "ناقش الحاجة إلى معالجة الوضع الإنساني والاقتصادي المتدهور في اليمن، وأهمية ضمان حرية حركة الأشخاص والسلع إلى البلاد وداخلها".

وقال غروندبرغ: "إن السلام والاستقرار في اليمن ينعكسان على المنطقة كلها، وأعتزم العمل مع دول المنطقة لمساعدة اليمن على التوصّل إلى حلّ سلمي للنزاع".

وتعد إيران الداعم الرئيسي لمليشيا الحوثي في اليمن، وتتهما الحكومة اليمنية والسعودية ودول أخرى بتزويد المليشيات بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة.

وكان المبعوث الأممي زار نهاية الشهر الماضي الإمارات، وقال في ختام الزيارة إن أبوظبي "تلعب دورًا هامًا في دعم تسوية سياسية شاملة بقيادة يمنية للنزاع في اليمن. وأن التقدّم في تنفيذ اتفاق الرياض من شأنه أن يساهم أيضاً في تعزيز الشراكات السياسية ودعم تقديم الخدمات الأساسي واستقرار الاقتصاد".