في ظل فوضى أمنية بالمحافظة .. العثور على جثة ”معلم“ بإب واعتداء على امرأة وإصابة مواطن

الثلاثاء 12 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 06 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 2616

عُثر على جثة أحد المدرسين مقتولا، بمحافطة إب (وسط اليمن)، بالتزامن مع اصابة مواطن برصاص مسلحين وتعرض امرأة لاعتداء وحشي، في حوادث منفصلة، في ظل فوضى أمنية تضرب مختلف مديريات المحافظة، منذ اجتياحها من قبل مليشيات الحوثيين نهاية 2014.

وبحسب مصادر محلية فإن الاستاذ "محمد أمين العميسي" يعمل في إحدى مدارس عزلة "حيسان" بمديرية بعدان شرقي المحافظة، عُثر عليه مقتولا في إحدى المناطق القريبة من قرية "ذهب" في بعدان، بظروف وملابسات غامضة.

واكدت المصادر ان الجثة نقلت إلى ثلاجة إحدى مشافي مدينة إب، فيما لم تعرف هوية مرتكب الجريمة، حيث ظهرت اثار شج في مؤخرة الرأس، يرجح انها لضربة بآلة حادة "فأس".

الى ذلك، أفادت مصادر محلية باصابة المواطن، احمد محمد قايد، بشكل بالغ في منطقة الخربة غرب مدينة إب، برصاص إثنين من المسلحين وهما "عبدالجبار صادق مراد" وشقيقه "نجم الدين صادق مراد"، اللذان منعا إسعافه عقب إصابته لأكثر من ساعتين وترك لينزف بصورة مروعة.

مصادر طبية أشارت إلى صعوبة بالغة في علاج قدم المواطن "أحمد محمد قائد" والتي تعرضت لإطلاق نار، ومن المتوقع بترها نتيجة خطورة الإصابة.

وفي حادثة أخرى، تعرضت إمرأة ثلاثينية لإعتداء مروع ورميها من داخل سيارة "باص" في أحد شوارع مدينة إب، وسط فلتان أمني مروع وإنتشار للجريمة بصورة مرعبة.

ونشر ناشطون مقطع فيديو يوثق تعرض المرأة لعملية رمي من داخل السيارة وفرار صاحب السيارة بعد أن تم قذفها بوحشية من داخل السيارة للأرض وسط مطالبات بمحاسبة الجناة وكشف ملابسات الجريمة المروعة.

وتأتي هذه الحوادث بعد يوم من مقتل وإصابة خمسة أشخاص بعدد من مديريات المحافظة.

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي فوضى أمنية، زادت معها معدلات الجريمة والقتل والنهب والسطو على الممتلكات العامة والخاصة بشكل شبه يومي، وفي الغالب وكما جرت العادة في إب تقيد هذه الجرائم ضد مجهول، وفق سكان محليين.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن