طيران اليمنية تنبه المسافرين بأن جميع رحلاتها ستضطر للهبوط في جيبوتي ابتداءا من اليوم

السبت 31 يوليو-تموز 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 4944

أعلنت شركة الخطوط الجوية اليمنية مساء أمس الجمعة لمسافريها أن جميع رحلاتها ستضطر للهبوط في مطار جيبوتي للتزود بالوقود اعتبارا من اليوم السبت لعدم توفر ذلك في مطار عدن الدولي.

وقالت الشركة في بيان على صفحتها على فيسبوك إنه حرصا من قيادة الشركة على خدمة مسافريها، وجه احمد العلواني رئيس مجلس إدارة شركة طيران اليمنية بتحويل جميع الرحلات ليوم السبت عبر مطار جيبوتي، للتزود بالوقود وذلك لعدم توفر الوقود بشركة النفط الحكومية بمطار عدن.

وأكدت الشركة أن هذا القرار جاء لرفض الإدارة العليا وقف الرحلات أو المساس بخدمات مسافريها رغم الخسائر التي ستواجه الشركة علاوة على تكاليف الوقود والهبوط والاقلاع والصيانة بالعملة الصعبة.

يذكر أن الحكومة اليمنية تملك 51 بالمئة من أسهم شركة الخطوط الجوية اليمنية، بينما تعود ملكية النسبة المتبقية إلى السعودية.

وقال مسؤول في شركة النفط الحكومية في عدن لرويترز إنه لا توجد أزمة وقود وإنه سيتم ضخ الوقود للمحطات الحكومية والخاصة مطلع الأسبوع.

لكنه أكد أن الأزمة كما يبدو تعود لخلاف على سعر صرف الدولار في السوق بين الشركة والتاجر الذي يزود الشركة بالوقود من الخارج.

وظهرت منذ الخميس بصورة مفاجئة بوادر أزمة وقود حادة في مدينة عدن جنوبي اليمن العاصمة المؤقتة للبلاد. وقال سائقو مركبات إن المحطات الخاصة والحكومية أغلقت أبوابها الخميس أمام عملائها بسبب نفاذ مخزونها من الوقود.

والخطوط الجوية اليمنية هي الناقل الوطني الوحيد لليمن، وكانت تقدم خدمات النقل للمسافرين وكذلك خدمات الشحن إلى أكثر من 35 وجهة داخلية وعالمية في أوروبا وإفريقيا وآسيا والشرق الأوسط.

وأجبرت الأوضاع الأمنية الحالية في اليمن شركة الطيران اليمنية بشكل كبير على تقليص وجهاتها الخارجية لتنحصر فقط على الوجهات التي يسافر إليها المواطنون اليمنيون للعمل أو الدراسة أو العلاج.

ومن أهم الوجهات التي تسافر إليها الخطوط اليمنية حاليًا هي القاهرة وعمان وجدة والرياض والخرطوم ومومباي.