«سلطان البركاني» يتحدث عن اجتماعات عاجلة ومهمة للهيئات القيادية العليا للدولة

الجمعة 30 يوليو-تموز 2021 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 4490
 

قال رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني اليوم الجمعة بإن هناك اجتماعات عاجلة ومهمة للهيئات القيادية العليا للدولة لمناقشة الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وإيجاد حلول عاجلة لإنهاءمعاناة أبناء الشعب اليمني في المحافظات التي تسيطر عليها مليشيات الحوثي الانقلابية. 

   

جاء ذلك خلال لقائه اليوم بممثلي القوى السياسية والشخصيات الاجتماعية والأكاديمية ومدراء المكاتب التنفيذية والناشطين والشخصيات الاجتماعية بمحافظة حضرموت. 

 

وأضاف أنه "سيتم تشكيل مجموعة من اللجان في مجلس النواب لمناقشة المواضيع الهامة مع الحكومة، ووعد بنقل رسائل الحضور لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، مطالبًا الجميع بالمساهمة بوضع المقترحات والحلول".

  

وأشاد البركاني بمستوى الأمن والاستقرار في حضرموت والإنجازات التي تحققت فيها على مختلف الصعد من تعزيز الحالة الأمنية وحماية الممتلكات العامة والخاصة والحقوق والحريات وتجسيد القانون والحضور اللافت للدولة.

 

وأثنى على مواقف أبناء حضرموت الوطنية وتجاوزهم للخلافات السياسية والتي انعكست على حياتهم أمنًا واستقرارًا، داعيًا إياهم إلى التكاتف ودعم أجهزة الدولة للحفاظ على الأمن والاستقرار وفرض هيبة الدولة.

 

واستمع إلى مداخلات الحاضرين، الذين أكدوا أهمية الزيارة وتواجدهم في محافظة حضرموت، لمناقشة أوضاع وهموم أبناء المحافظة وتخفيف وطأة الأعباء المعيشية جراء الحرب الشعواء التي تخوضها مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيًا، كما استمع الى جملة من القضايا والموضوعات المرتبطة بالخدمات والاوضاع الاقتصادية والمعيشية.

   

هذا فيما قام رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني ومعه نائب رئيس المجلس المهندس محسن باصرة، ومحافظ حضرموت فرج البحسني، وعضو المجلس حسين السوادي بزيارة النصب التذكاري لشهداء حضرموت، ووضع إكليلًا من الزهور وقرأوا الفاتحة على أرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداءً للوطن في مواجهة الارهاب.

 

كما زار المجمع السياحي لنادي الضباط، بمنطقة خلف بمدينة المكلا، للاطلاع على سير الأعمال الإنشائية الجارية في المجمع.

 

وقدم مهندسو المشروع، شرحاً عن مكوناته والذي يشمل فندقاً سياحياً (خمسة نجوم) وصالات أفراح تتسع لنحو 2500 شخص، ومبنى نادي الضباط، ومبنى رجال الأعمال، ومبنى مجمّع المطاعم السياحية.

 

وتحدث المحافظ عن اهمية المشروع وقيام السلطة المحلية بتمويله ذاتيا.

 

واطلع البركاني، على مشروع البرج الطبي للمستشفى العسكري، المزمع إقامته على مساحة خمسة آلاف متر مربع، والمراحل المتوقعة لإنجازه، والخدمات النوعية التي سيقدمها المشروع.

 

كما زار المبنى الخاص بالمراحل الأولية للمستشفى العسكري الذي تم الانتهاء العديد من إنشاء أقسامه والبدء بتجهيزاتها.. مشيداً بالدور التنفيذي الذي تقوم به السلطة المحلية بخصوص المستشفى العسكري بالمنطقة العسكرية الثانية، وطاف بأقسام العناية المركزة والعيادة والمختبر والأشعة وأقسام الترقيد والعمليات.