الامارات تتسلم منشئات هامة في محافظة المهرة

السبت 10 إبريل-نيسان 2021 الساعة 09 مساءً / مأرب برس-قناة بلقيس
عدد القراءات 4221

كشفت مصادر مطلعة عن تسليم القوات السعودية المتواجدة في مطار 'الغيضة' في المهرة عددا من المباني لقوات إماراتية وصلت مؤخرا من أرخبيل 'سقطرى'.

وأوضحت المصادر أن القوات السعودية سلمت قطاعا من المنشآت لضباط وجنود إماراتيين، كانت قد انتهت من تجهيزها قبل أسابيع داخل المطار.

وبيّنت المصادر أن هذه المنشآت تحتوي على سجون وزنازين سرّية عدة، تم تشييدها قبل أشهر.

وكانت مصادر مطلعة تحدثت عن وصول عدد من الضباط والجنود الإماراتيين إلى ميناء 'نشطون'، قادمين من أرخبيل 'سقطرى'.

ووفق المصادر، فإن الضباط الإماراتيين انتقلوا -إثر وصولهم إلى ميناء 'نشطون'- إلى مطار 'الغيضة' الدولي، الخاضع لسيطرة القوات السعودية.

ولفتت المصادر إلى أن الضباط الإماراتيين يتواجدون، حاليا، داخل المطار، دون معرفة سبب تواجدهم.

ويعد مطار 'الغيضة' قاعدة عسكرية للقوات السعودية، حيث تتواجد فيه غرفة عمليات ومقاتلات 'أباتشي'، كما تتواجد فيه قوات أمريكية، أيضاً، تحت ذريعة مكافحة أنشطة التهريب.

وشهدت المهرة توترا مستمرا إزاء سيطرة القوات السعودية على أهم المنافذ في المحافظة، ورفضها تسليم المواقع الحيوية إلى السلطات المحلية.

ووصل التوتر إلى ذروته، في فبراير 2020، عندما نصب رجال القبائل كمينا لجنود يمنيين يحرسون موكبا سعوديا كان يجري عمليات تفتيش في منفذ 'شحن' الحدودي مع سلطنة عُمان، وكان ذلك بمثابة نهاية فترة المحافظ الموالي للسعودية، راجح باكريت.

وخلَفَه محمد علي ياسر، السياسي المهري الذي يتمتع بسُمعة طيّبة في المحافظة، بهدف منع أصحاب النفوذ المتنافسين من تأزيم الوضع وإخراجه عن السيطرة.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن