د عبد الله النفيسي يكشف مؤامرة جديدة للإدارة الامريكية تستهدف اليمن والخليج ودور الحوثيين المستقبلي

السبت 06 مارس - آذار 2021 الساعة 07 مساءً / مارب برس - خاص
عدد القراءات 6759

حذر المفكر الكويتي، الدكتور عبد الله النفيسي، اليوم السبت، من تحركات مريبة لإدارة الرئيس الأمركي جو بايدن، في منطقة الخليج.

وقال "النفيسي" في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر": "المحادثات الجارية الآن بين الأمريكان والحوثي في سلطنة عُمان تهدف إلى تعزيز قوّة الحوثي في اليمن".

وتساءل "النفيسي" في تغريدة أخرى: "إذا كانت مفاوضات الأمريكان والحوثي في سلطنة عُمان تهدف لإنهاء القتال في اليمن فلماذا يُستبعد الفرقاء الآخرون في المفاوضات ويهتم الأمريكان فقط بالحوثي ؟ فالحوثي فريق فأين الفرقاء الآخرون لإنهاء القتال؟هل وراء الأكمة ما وراءها كما عودنا ( الأنكل سام)؟

وأضاف المفكر الكويتي: "يكفي ذلك كمؤشر لسياسة إدارة بايدن في الخليج والجزيرة العربية. إذا أضفنا لذلك تهافت الأمريكان على التفاهم مع إيران أدركنا استهدافات الإدارة الجديدة في الخليج والجزيرة العربية".

وفي وقت سابق، كشف وكالة "رويترز" عن مباحثات سرية مباشرة بين الإدارة الأمريكية الجديدة وميليشيات الحوثيين المدعومة من إيران في سلطنة عُمان.

وقالت الوكالة نقلًا عن مصادر أمريكية إن المحادثات التي لم يعلن عنها أي من الجانبين رسميًا جرت في العاصمة العمانية مسقط في 26 شباط/ فبراير، بين المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، وكبير مفاوضي الحوثيين، محمد عبد السلام.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن