جهات نافذة في الحديدة تعمل على إقصاء الطالبات من ذوات البشرة السوداء من المشاركة في عروض عيد الوحدة

الخميس 06 إبريل-نيسان 2006 الساعة 05 مساءً / مأرب برس / خاص
عدد القراءات 2892

أكدت مصادر خاصة في محافظة الحديدة لـ ( مأرب برس ) أن جهات نافذة في المحافظة تعمل على إحياء العنصرية في مدارس المحافظة وذالك عن طريق التفرقة بين الطلاب ووضع مؤشرات التفاضل فيما بينهم عن طريق لون البشرة . جاءت هذه العنصرية في سياق استبعاد عدد كبير من طالبات المحافظة خاصة ذوات البشرة السوداء ومنعهن من المشاركة في العروض الشبابية التي يتم التجهيز لها حاليا بمناسبة عيد الوحدة

وقال عدد من أهلي محافظة الحديدة لـ( مأرب برس ) نشعر أن هناك توجها رسميا في منع وتطرد أي طالبة تحمل البشرة السوداء وفي تصريح لأستاذ / حسن أكرم لـ ( مأرب برس ) أكد أن مدير المدرسة قام بمنع أخته من المشاركة مع الطالبات في العروض المدرسية التي تستعد لها محافظة الحدية وقال أكرم لا ندري بالتحديد من أصدر القرار لكن يظهر أن هناك تعمد في منع أي طالبة من ذوات البشرة السوداء أو ما يسمو في المجتمع اليمني ( بالخدم ) ونقلت مصادر مقربة في الحديدة لـ ( مأرب برس ) أن عدد من أبعدن من تلك العروض يتجاوز ( 100) طالبة , وأستغرب عدد من الأهالي محافظة الحديدة من إحياء هذه العنصرية في نفوس الطلاب , ونقل الأهالي عن عدد من المدرسين قولهم ( أن هذه العروض سيحضرها عدد كبير من المسئولين وأوحوا لهم بطرق غير مباشرة ( أنة غير مرغوب في السود ) , وأعتبر عدد من أبناء الحديدة أن ما يمارس حاليا هو نوع من العنصرية في زمن ولت فيه العنصريات خاصة ونحن في زمن الثورة والديمقراطية حسب تعبيرهم , يشار إلى أن هذه الإستعدادت تأتي مع قرب أعياد الوحدة اليمنية والتي ستشهد عروض شبابية كبيرة حسب وصف المنظمين لها .

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن