تحليل دم قد يؤدي للاكتشاف المبكر لاحد الامراض الخطيرة .. تعرف عليه

الخميس 17 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 06 مساءً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 2099

نشرت صحيفة الإندبندنت بعنوان: “تحليل دم قد يؤدي للاكتشاف المبكر لسرطان الثدي”.

وبحسب التقرير، فإن فريقا من الباحثين خلص إلى أن تحليل دم بسيط، يكشف عن التغيرات في مجموعة من البروتينات، يمكن أن يؤدي إلى اكتشاف سرطان الثدي قبل عامين من تشخيصه. وخلص العلماء إلى تحليل للدم يركز على مجموعة من ستة بروتينات قد تكون بمستويات أعلى أو أقل حتى عامين قبل تشخيص سرطان الثدي.

 

وقال الباحثون إن النتائج التي توصلوا إليها، والتي قدمت في المؤتمر الأوروبي الثالث عشر لسرطان الثدي، يمكن أن “تشكل أساسا لفحص الدم للأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي أو تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي” لضمان التشخيص والعلاج المبكر.

ad ويضيف أن الدراسة شملت 1174 امرأة في هولندا معرضات بشكل كبير لخطر الإصابة بسرطان الثدي، بسبب تاريخهن العائلي أو لأنهن يحملن متغيرات جينية مرتبطة بارتفاع خطر الإصابة بسرطان الثدي. وفي الدراسة التي استمرت لمدة 10 سنوات خضعت النساء لفحوصات منتظمة للثدي وأخذ عينات من الدم، حسب (بي بي سي).