الثالث من نوعه.. حكم قضائي في كوريا الجنوبية ضد الجارة الشمالية

السبت 21 مايو 2022 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2502

 

أمرت محكمة في كوريا الجنوبية الجارة الشمالية، وزعيمها كيم جونغ-أون، بتعويض أسر الكوريين الجنوبيين الذين اختطفتهم بيونغ يانغ خلال الحرب الكورية 1950-1953.

وذكرت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية أن "محكمة منطقة سيئول المركزية أمرت، كيم ونظامه، بدفع ما يصل إلى 30 مليون وون (23 ألفا و700 دولار أمريكي) لكل شخص من الـ 12 مدعيا.

وأشارت الوكالة إلى أن "منظمة المحامين من أجل حقوق الإنسان وتوحيد كوريا، المدنية المكونة من محامين متخصصين في القضايا القانونية المتعلقة بكوريا الشمالية، رفعت الدعوى في سيئول في 25 يونيو 2020، نيابة عن 12 شخصا تم اختطاف أفراد عائلاتهم من قبل كوريا الشمالية خلال الحرب".

ونقلت الوكالة عن الجمعية المدنية، التي أطلقت الدعوى بمناسبة الذكرى السبعين لاندلاع الحرب الكورية، إن "كوريا الشمالية اختطفت حوالي 100 ألف مدني من الجنوب وإن حقوق الإنسان للمدعين انتهكت بسبب جرائم كوريا الشمالية ضد الإنسانية".

 وقالت الوكالة إن كوريا الشمالية رفضت الرد على الدعوى، "لكن محكمة سيئول أصدرت الحكم من خلال نظام "الإعلام العام"، حيث تجري جلسات المحكمة دون حضور المتهمين".

وأشارت الوكالة إلى أنه "وعلى الرغم من الحكم، سيكون من الصعب على المدعين الحصول على تعويض فعلي، لأنه لا توجد وسيلة لإجبار كوريا الشمالية على الامتثال للأمر".

يذكر أن هذه هي المرة الثالثة التي يكسب فيها كوريون جنوبيون دعوى تعويض ضد كوريا الشمالية.

إذ أمرت محكمة سيئول ذاتها في يوليو من عام 2020، كيم وبيونغ يانغ، بدفع 21 مليون وون، لكل منهما لأسرى حرب سابقين بسبب العمل القسري في الشمال.

وفي مارس 2021، قضت المحكمة نفسها بأنه يتعين على كوريا الشمالية وكيم دفع تعويض قدره 50 مليون وون لأحد أفراد عائلة مواطن كوري جنوبي تم اختطافه إلى كوريا الشمالية خلال الحرب الكورية